تحميل وقراءة كتاب اغني رجل في بابل pdf


جورج كلاسون



منذ بداية الخليقة والي الان مر عالمنا بلحظات تقدم عالية ولحظات انهيار ايضا مدمرة وقد يحدث الامران معا فعندما تزدهر حضارة تنهار الاخرى  ولكن اليوم سنتحدث عن احد اكبر الحضارات ازدهارا والتي كانت قائمه علي اصول جمع المال والمحافظة عليه ايضا ولأننا في امس الحاجة الي معرفة تلك الاصول في الوقت الحال سنقدم اليوم حديثا مختصرا عن احدى الكتب التي تتحدث عن تلك المدينة التي ازدهرت فيها هذه الحضارة وهي بابل و كتابنا اليوم هو اغني رجل في بابل .

كتاب اغني رجل في بابل كتبه كاتب غير عربي ليتناول به حضارة بابل وكيف قامت في 11 فصل كل فصل به حكاية تلخصها العبر والحكم التي اتبعها اهل بابل ليصيروا من اغنياء المدينة  و الغرض من الكاتب هو تحديد ما يحتاج اليه المرء حتي يصبح غنيا بسخاء  فكل من اتبع تلك النصائح في بابل اصبح من  الاغنياء ولهذا سنتناول اهم ما في هذا الكتاب في مقالنا اليوم .

المؤلف : جورج كلاسون


الفصل الاول : (( الرجل الذي كان يحلم  بالثراء ))
يروي الكاتب في هذا الفصل قصة بانسر رجل يعيش في بابل يصنع مركبات ويبعها اللي الراغبون في الشراء ولكن لا يجني من هذا العمل سوي ما يكفيه ليجلب لقمه عيشه له ولزوجته فكان مهموما لا يعلم الي متي عليه العيش فقيرا لا يستطيع ان يلبي احتياجات  زوجته ولا حتي احتياجاته  ليذهب ويحصل علي وقت بمفرده ينظر الفضاء ليحصل علي بعض الراحة فيقابل صديقا له ويبدأن في سرد همومهم لبعضهم ليقترح عليه صديقه هذا ان يزوروا اركاد  صديق طفولتهم و اغني رجل في مدينة بابل حتي اغني من الملك نفسه ليسألوه ماذا فعل ليصبح ثريا .

لقراءة المزيد من الكتب هنا 

الفصل الثاني : (( اغني رجل في بابل ))
يبدأ الكاتب هنا في تعريف اغني رجل في بابل وهو اركاد الذي كان رجلا بسيطا في البداية  من الطبقة التي بالكاد تجلب قرش طعامها وشرابها وفي فترة قصيرة اصبح من اغني رجال مدينته وعرف عنه الكرم والاخلاق الكريمة فلم يستغل وضعه يوما في ايذاء الناس بل كان يساعدهم يخبر كل من يقابله عن كيف وصل الي ما هو عليه حتي يصيروا مثله كان يشارك الملك في إدارة الشئون المالية  لبابل ويساهم في بناءها لذا لم يتردد بانسر وصديقه في زيارة اركاد والذي كان صديقا لهم منذ زمن عندما كان مثلهم وعندما  قاموا بزيارته رحب بهم كثيرا  وبدء يستمع الي اسئلتهم التي كانت جميعها ليستفسروا كيف وصل الي ما هو عليه الان وكيف يصبحوا مثله ويحققوا ما حققه هو ليتخلصوا من عذاب الحياة فبدء يجيبهم  مستفتحاً  حديثه بانه لا يمكن لاي رجل جني الثروة دون ان يعلم قواعد جني الذهب ثم بدء يروي لهم ما هي وكيف علم عنها ليزوره صديقاه يوميا ليتعلموا اكثر وفي كل مرة يصبح حالهم افضل فأفضل .


الفصل الثالث : (( الطرق السبع للتغلب علي المحافظ الخاوية ))
في هذا الفصل امر ملك بابل مستشارة بالبحث عن اغني رجل بالمدينة لكي يعلم جميع رجال بابل اصول جني المال حيث اراد الملك ان يجعل كل من في بابل ثريا غير مصارع في حياته  لذلك اتي المستشار باركاد والذي طلب منه الملك ان يجتمع بأهل بابل ليخبرهم  بسبع وصايا من اجل ملئ المحافظ الخاوية وكانت :
الطريق الاول : ابدأ بملئ محفظتك وذلك يأن تدخر عشر دخلك .
الطريق الثاني : تحكم بمصروفاتك وذلك بأن تؤدي المصاريف الضرورية  ثم رفاهيتك دون ان تصرف التسعة اعشار الباقية من دخلك .
الطريق الثالث : ضاعف قطعك الذهبية واستثمر ما ادخرته  ليتضاعف ويعود اليك بمحفظة مملوءة  بالقطع الذهبية الاخرى .
الطريق الرابع : احفظ ثروتك من الضياع وذلك بان لا تستثمر الا في الاعمال الامنة والمضمونة ولا تطلب الا نصيحة الحكيم في المجال الذي تريد الاستثمار به .
الطريق الخامس : ليكن منزلك هو عائد استثمارك اسعي لامتلاك منزل لك ولعائلتك قبل اي شئ اخر .
الطريق السادس : امن دخلا مستقبليا فعليك ان تأمن لنفسك دخلا حين يبلغ بك العمر عتيا لتعجز عن تأمين الحياة الكريمة لعائلتك فلن تعود قادرا حينها كما انت الان .
الطريق السابع : زد من قدرتك علي التحصيل  فالرغبات العادية ستؤدي بك الي لا مكان  لتكن لديك الغربة في الانجاز  واهتم بعملك واصرف اليه مزيدا من تركيزك وجهدك وتعلم المزيد عن مهنتك ومجالك .


الفصل الخامس : (( القوانين الخمسة التي تحكم التعامل مع المال ))
بحكم ان اركاد كان غنيا فابناءه ترعرعوا في غناء  ولهذا لم يرد اركاد لابنه ان يكون غير مسئولا فأرسله في رحلة لعشرة اعوام عليه فيها ان يقلد والده ويأسس لوحا يحتوي علي خمس قوانين لجمع المال فان اخفق فلن يكون له نصيب في ثروة والده وان نجح فجميعها ملكه وبالفعل تم الامر وكانت القوانين الخمسة هي :
اولا : يتكاثر الذهب بين يدي من يدخل ما لا يقل عن عشر دخله ليمتلك منزلا له ولعائلته .
ثانيا : يعمل الذهب جيدا لصالح صاحبه الحكيم الذي يعمل علي استثمار ماله ومضاعفته .
ثالثا : يسخر الذهب نفسه لحماية صاحبه  الذي يستثمره باتباع نصيحه الحكيم .
رابعا : يتملص الذهب  الرجل الذي يستثمره في اعمال واهداف لم يألفها ولم ينصح بها قط.
خامسا : يفر الذهب من الرجل الذي يضعه في تحصيل دخل مستحيل ويتبع نصيحة غير الخبراء .
كان ابن اركاد  يعمل بهذه القوانين الخمسة  في رحلة اختباره الي مملكة نينوة  ووجهته هناك اخفاقات وصعوبات عده ولكنه تمكن من التغلب عليها وتعلم منها دروسا  جعلته يسير عل خطي والده  ليعود الي مملكته ثريا مثل والده  وهو لا يحتاج الي ثروات الوالد التي اصبح في يديه ما يفوقها .


الفصل السادس : (( تاجر الابل في بابل ))
يروي الكاتب هنا قصة تاجر الابل الثري والذي كان في يوم من الايام ابنا لتاجر ابل كذلك ولكن  غير ثري فقط يجلب لقمه عيشه ليس الا ولكن  الحياة تجبره مع الوقت علي التدين من كل ما يعرفه الا ان اصبحت ديون كالجبل علي رأسه فهرب ليعمل مع قطاع طرق ويقوم بسرقة ما يقف امامه الا ان قبض عليه وبيع عبدا الي احد العائلات الثرية لتأتي زوجة سيده  لتأمره فيصرخ ويقول لها انا لست عبدا  انا حر وليس لكم عليا بسلطان فتجيبه ان كنت حرا لما اوصلك ضعفك الي هنا فروحك هي التي جعلت منك عبدا بارتكابك كل  ما هي سئ  لتنقذ  نفسك  انت بذلك ليس حر عندها صمت التاجر وقرر ان لا يرتكب خطأ اخر ولهذا ساعدته زوجه سيده علي تحريره ليعود الي مملكته بابل ويعد كل ما تدين منهم ان يعيد لهم اموالهم  وعندما قابل احد تجار الذهب الذي يعرف قصته ساعده وعلمه مما تعلم من اركاد  حتي سار من اغنياء بابل لانه اختار ان تكون روحه حره نظيفة مما هو لا يليق بها .
كانت تلك اهم فصول كتابنا لليوم والتي تحوي بدخلها كنزا خفيا ولكن لتضمن الحصول علي كنزك  اقرأ الكتاب كاملا فستحصد من الخبرة والعلم ما تريد لتنجح ولتحميل الكتاب من هنا .
لا تنسي زيارة مقالاتنا الاخرى لتتعرف علي افضل الطرق لجني المال والمحافظة عليه .


لقراءة  الكتاب اون لاين من هنا

لتحميل الكتاب من
هنا



مقالات اخري

تحميل وقراءة كتاب اغني رجل في بابل pdf
4/ 5
Oleh